Wednesday, November 08, 2006

رحل النهار



رحلَ النهار

ها إنـَّـه انطفأت ذبالته على أفقٍ توهجَ دونَ نار

و جلستِ تنتظرينَ عودة سندبادَ منَ السـِّـفار

و البحرُ يصرخُ من ورائكِ بالعواصفِ و الرعود.

هوَ لن يعود

، أوما علمتِ بأنهُ أسرتهُ آلهة البحار

في قلعةٍ سوداءَ في جزرٍ من الدمِ و المحار.

هو لن يعود،
للشاعر القدير : بدر شاكر السياب

Labels:

2 Comments:

Blogger USpace said...

Very beautiful art...

absurd thought -
God of the Universe mad
at gays on Earth...
.

5:40 PM  
Blogger arab girlscool said...

This is such a nice addition thanks!!!
عرب كول
شات صوتي شات
شات مغربي
دردشه صوتيه
إنحراف كام
شات عرب كول
صوتي شات كول
دردشه صوتيه
سعودي كول

3:52 AM  

Post a Comment

<< Home